منشور عدد 4 بتاريخ 10 مارس 2020 حول تدعيم إجراءات التوقي من إنتشار الفيروس الوبائي الكورونا

 

 من وزير الشؤون المحلية إلى السيدات والسادة الولاة ورؤساء البلديات

وبعد ،

في إطار تدعيم وتجسيد متطلبات الخطة الوطنية للوقاية من الفيروس الوبائي الكورونا، الرجاء التفضل بالإذن قصد الحرص على:

  1. ضرورة مضاعفة الجهود والرفع من درجة اليقظة على مستوى كل الهياكل الجهوية والمحلية لاتخاذ جميع الإجراءات الوقائية الملائمة للحد من إنتشار الفيروس الوبائي بالمناطق الراجعة لكم بالنظر.
  2. تكثيف الحملات التوعوية بتشريك ممثلين عن الإدارات الجهوية للصحة والمجتمع المدني بهدف توجيه أعوان البلديات نحو الممارسات الصحية للوقاية من هذا الوباء وتجنب انتشاره.
  3. توفير لوازم العمل الضرورية وشروط السلامة المهنية لعمال النظافة وخاصة القفازات وتزويد ورشات العمل والمستودعات بالوسائل الصحية (الماء والصابون السائل ، السائل المعقم.) حفاظا على قواعد الصحة العامة .
  4. التقليص من إستقبال الزوار بمقرات العمل والإقتصار على الحالات المتأكدة دون سواها.
  5. تأجيل التظاهرات والملتقيات وورشات العمل المبرمجة خلال هذه الفترة.
  6. دعوة رؤساء اللجان المكلفة بالنظافة والصحة العامة وأعوان النظافة للقيام بحملات توعوية لأصحاب المحلات المفتوحة للعموم المقاهي ، المطاعم ، الفضاءات التجارية ...) لإتخاذ:
  • التدابير الوقائية لحماية العمال والمواطنين المترددين ( توفير السائل المطهر ، الصابون السائل، نظافة الوحدات الصحية ، تطهير الأرضيات والمعدات ذات الاستعمال المشترك الطاولات ، الكراسي.)
  • آليات التخلص السليم من الفضلات المنتجة واحترام توقیت إخراجها .

وإعتبارا لأهمية الموضوع وارتباطه بصحة المواطنين والوافدين على بلادنا، المطلوب إيلاء تنفيذ مقتضيات هذا المنشور ما يستحقه من عناية ومتابعة.